من معجزات الأنبا مينا مطران جرجا

قسم الأنبا مينا مطران جرجا | معجزات متنوعة

انا هسدد لك منين 60 الف جنية

فى احد الايام جاء الى الانبا مينا شخص من سمالوط طالبا منه ان يعطية جواب تذكية للعمل عند احد ابناء سيدنا فى مصنع للبطاطين فاعطاة نيافته هذا الجواب بدون تردد لانه كان دائما يحب ان يساعد ويقدم الخير لابنائه من اى مكان. وبعد يومين يفاجا سيدنا باتصال تليفونى من صاحب المصنع يسال هل سيدنا ارسل له تاجر ياخذ بضاعة بملبغ 60 الف جنية بضمان خطاب سيدنا واخبرة انه رفض الى ان يتحقق الامر من نيافته وبعد ان وضع سيدنا سماعة التليفون دخل قلايته للصلاة، فمن كانوا حاضرين لهذة المكالمه حين خروجهم بعد لايقل عن عشرة دقائق من دخول سيدنا قلايته وجدوا الشخص الذى اخذ الخطاب ملقى فى الحوش امام كنيسة ابونا عبد المسيح بجرجا.
فاخذوة الى سيدنا الذى وبخة قائلا (( انا لم ائذيك انت لية عايز تأذينى )) ثم صرفة سيدنا بسلام، فمن كانوا حاضرين سالوا سيدنا لماذا جاء هذا الشخص ؟ ومن الذى احضرة ؟ ولماذا امام كنيسة ابونا عبد المسيح بالتحديد ؟
فقال (( انا قولت لابونا عبد المسيح انا هسدد لك منين 60 الف جنية انت اتصرف )).
لانه دائما يقول ابونا عبد المسيح قديس لا يختلف عن الانبا انطونيوس وانبا مقار وانبا بولا وكان نيافته يخاطب كثيرا ابونا عبد المسيح ويقول له ((اتصرف انت انا مش قد الموضوع دة )).
وبالفعل كان ابونا عبد المسيح صديق حبيب وشفيع امين مع ابنه وكاتب سيرته نيافة الانبا مينا.

شفاء من مرض خبيث بالمخ

تقول السيدة / و . أ
تذكر انها اصيبت بمرض شديد بالمخ وذهبت لكثير من الاطباء فى القاهرة واسيوط وسوهاج ولكن لم تكن هناك اى نتيجة ايجابية فأخدها حماها وذهب بها الى سيدنا الانبا مينا فى يوم جمعة وعرضت ظروف مرضها على سيدنا فوضع نيافتة الصليب فوق راسها وصلى لها صلاة تقرب من نصف ساعة ثم صلى على ماء وقال لها المية دى تدهينى بيها راسك ووجهك وكف يديك كل مساء وتضعى منة على الاكل والشراب وان كانت تحفظ مزامير لا بد وان ترددها دائما وان تاتى الجمعة القادمة فذهبت له فى اليوم المحدد وصلى لها وقالها انتى النهاردة خفتى كتير ولكن تعالى الاسبوع المقبل فذهبت لنيافتة وكانت فى تقدم مستمر ثم ذهبت لنيافتة مرة اخرى بدون بدون ان يطلبها فقال لها سيدنا جيتى لية؟ ماانتى شفيتى من اسبوع وبالفعل اكدت السيدة ان الاشعة اللتى عملتها من اسبوع اكدت بعدم وجود المرض وانه انتهى منها من اسبوع. ولربنا المجد الدائم. امين.

التهاب رئوى حاد

تذكر احد السيدات ان ابنها الصغير اصابتة نوبة شديدة من الكحة وتبعتها مرحلة من ضيق التنفس لدرجة ان ابنها كان يبكى من صعوبة التنفس وكانت ذهبت بة الى كثير من طبيب وفى النهاية وضعة الطبيب على جهاز التنفس وقال لها ان ابنك مصاب بالتهاب رئوى حاد فذهبت بعد ذلك مباشراً الى الأنبا مينا واخبرتة بتعب ابنها فوضع سيدنا يدة على صدر الطفل وضل يصلى له وفى النهاية قال لها ( خلاص كدا مفهوش حاجة ) وبالفعل تؤكد الام ان ابنها لم يمر بمثل هذا المرض من ذلك الحين بصلوات الانبا مينا بركة صلاة الانبا مينا تكون معنا. ولربنا المجد الدائم.

الله يدافع عن المظلومين

السيد \ عياد عدلى نور - الاسكندرية
لقد كان شريك فى مصنع والمصنع قد اٌحرق بفعل فاعل واتٌهم عياد فى ذلك الحادث برغم انه لم يكن له دخل بما حدث، وكانت اسرته فى حالة حزن شديد وقاموا بتوكيل عدد من المحامين من الاسكندرية والقاهرة للدفاع عنه وقبل ميعاد الجلسة حضر الى جرجا وذهب الى نيافة الانبا مينا هو واب كاهن قريب له وعرضوا الامر على سيدنا الذى قال ( الله يدافع عن المظلومين .... براءة ..... براءة )
وصلى نيافته على زجاجة مياة وقال له تستخدم هذة الماء فى كل شئ وقد حصل على براءة من اول جلسة برغم عدم وجود امل البراءة كما اكد المحامين ولكن الله يدافع عن المظلومين.

أنت عندك ولد

يحكى الراهب القس بولا الجورجى أن شخصا يعمل مهندسا للتكييفات من سوهاج وهو شخص غير أرثوذكسي ( بروتستانتي ) طلب منه أن يأتى بأخيه الدكتور وزوجته ليأخذوا بركه سيدنا الأنبا مينا لكي يعطيهم الرب أولادا وبالفعل حضر الدكتور ومعه زوجته وكان سيدنا جالسا مع تلميذه أبونا بولا الجورجى في فناء الدير أمام قلابة نيافته وكان ذلك في حدود الساعة الرابعة عصرا فدخل الدكتور وزوجته على سيدنا طالبين البركة والصلاة من سيدنا لأجل أن يعطيهم الله أولادا فنظر سيدنا الأنبا مينا الى الدكتور أشار عليه بإصبعه وقال له انت عندك ولد فرد عليه الدكتور وقال يا سيدنا ليس لنا أولاد وقالت له المدام يا سيدنا ليس لنا أولاد فقال لها سيدنا هو عنده ولد فقال أبونا بولا لسيدنا هما متزوجين حديثا وليس لهم أولاد ويقول أبونا بولا بضعفى أنا شكيت فى كلام سيدنا فقلت لهم تعالوا سيدنا يصلى لكم ووضعت يده عليهم ليصلى لهم فانصرفا ودخلا الكنيسة وجلست مع سيدنا بمفردي ونفاجأ بخروج الدكتور من الكنيسة وحده دون زوجته وقال ليا عايزك يا أبونا لحظه من فضلك فقلت له "لكى اتهرب منه" أنا مقدرش اترك سيدنا لو عندك كلام قوله أمام سيدنا فقال أنا فعلا عندي ولد فقلت له ازاى فقال كنت متزوجا من قبل أنجبت ولد وبعد وفاة زوجتي الأولى تقدمت لخطبة زوجتي الحالية وكان شرط أسرتها الوحيد ألا يكون لي أولاد من قبل فاضطررت أن اخبىء عليهم امر الولد ولا أحد يعرف بوجود الولد غير آسرتي .هذه الحادثة تدل على شفافية مثلث الرحمات الانبا مينا كما أراد سيدنا أن يثبت للدكتور أن كنيستنا الأرثوذكسية غنية بقديسيها ولها تاريخها واصالتها.

هيأخذ براءة

فى إحدى أيام الآحاد وكعادة الدير كان الزحام شديداً فدخلت عند سيدنا فدخلت عند سيدنا بنت تبكى فبحنان سيدنا المعهودة سألها مالك يابنتى فقالت له بابا هيدخل السجن يا سيدنا عنده قضية تموين كبيرة ويتحكم عليه فيها اليوم فسكت سيدنا للحظات وقال بابا هيأخذ براءة فخرجت فرحة واثقة فى كلام سيدنا وكان معها والدها ووالدتها ولكن من الزحام لم يدخلا معاً فدخلت والدتها اولاً وقالت لسيدنا مهني ( زوجها ) هيدخل السجن لان المحامين قالوا ان القضية صعبة ويصعب الخروج منها فقال لها " مهنى هيطلع براءة " وبعدها دخل الزوج وردد نفس الكلمات فقال له سيدنا انت هتطلع براءة وبالفعل ذهبوا الى البيت واتصلوا بالمحامى ليسألوا عن القضية فقال المحامى مبروك انت اخذت البراءة فاتصلوا بالدير تليفونياً وابلغوا الدير بالبراءة وجاءوا بعد ذلك للدير وشكروا سيدنا وقاموا بعمل ميمر بالدير.

شفاء من مرض جلدى

كتبت الاخت شيرين عايد غبريال تقول كنت اعانى من دمامل كثيرة تظهر كل عام وقت الشتاء وذهبت الى الكثير من الاطباء ولم اشفى ولكننى ذهبت الى سيدنا فى دير الملاك ميخائيل بنجع الدير جبل جرجا الشرقى لنوال بركة سيدنا الانبا مينا وطلبت منه ان يصلى لاجلى فصلى لاجلى ورشم يدى بالصليب وببركة صلاته تم الشفاء خلال ترددى على سيدنا اكثر من مرة ولم يحدث مرض مرة اخرى ببركة صلاة نيافة الانبا مينا.
- من كتاب معجزات الانبا مينا رجل الاتضاع

مفيش عملية

ذكر رفعت حفيظ السائح - الكشح - سوهاج
كنت قد حضرت الى دير رئيس الملائكة ميخائيل بجبل جرجا الشرقى وذلك لنوال بركة الدير وبركة القديس الانبا مينا مطران جرجا لاخذ مشورته فى اجراء عملية لزوجتى وهى عبارة عن استئصال الرحم اذ قرر الاطباء بعد اجراء الاشاعات انه لابد من اجراء هذه الجراحة وبعد زيارتى للدير وسيدنا الانبا مينا الذى قال لى مفيش عملية ولا حاجة ذهبت للاطباء ولكن بارادة الله وشفاعة قديسنا الانبا مينا شفيت زوجتى بدون اجراء اى جراحة نشكر الله ونشكر سيدنا الانبا مينا على محبته الفائقة شفاعته تكون معنا امين.
-من كتاب معجزات الانبا مينا رجل الاتضاع

سيدنا أرجع لى الموبايل المفقود

كتب مينا حشمت : بعد نياحة سيدنا الانبا مينا بحوالى اسبوعين يوم 21 نوفمبر 2003 وأثناء عودتى الى المنزل فوجئت عند باب البيت ان الموبايل غير موجود بجيبى وقد كان موديل نادر وغالى الثمن أرسلت فى شرائه من الخارج وتوقعت أن احد اصدقائى أخذه على سبيل المرح فاتصلت بهم ولكن أكدوا لى انهم لم يروه بالفعل.
وهنا ذهبت بسرعة للشارع لأرجع من نفس الطريق الذى قدمت منه وأثناء ذلك رأيت أحد الاصدقاء ومعه (عجلة) فقلت له اعطينى العجلة بسرعة لأبحث عن الموبايل لأنه وقع منى فى الشارع.
المهم اننى كنت اقود العجلة بسرعة شديدة وابحث فى الاتجاهين ولكن للأسف وصلت الى المكان الذى كنت به دون جدوى وأثناء رجوعى باحثا عنه من نفس الطريق ايضا لم اجده للمرة الثانية حتى توقفت عند المنزل فاقدا الأمل وحزين جدا جدا وهنا عاتبت سيدنا فى قلبى بحزن شديد اين انت يا سيدنا لماذا تركتنى؟ ومع مرور كل لحظة اشعر وكأن أحدا ما سيجده ولن يرجعه بالطبع. وهنا قلت فى داخلى يا سيدنا ليه كدة مش عاوز تتعب من أجلى ، دا أنا تعبت كتير جدا 3 ايام متواصلين عند نياحتك وانت مش عاوز تتعب وتدور لأجلى عموما أن هدور بنفسى وعند ركوبى العجلة للبحث مرة أخرى وهنا وللأمانة أشهد أمام الله نادانى بإسمى شخص لا أعرفه أبداً ولكنى تركته لأن الوقت يمر ولا يسمح بالكلام مع أحد ولكن قال لى صارخاً انت فيه حاجة ضايعة منك؟ فتوقفت بسرعة ورجعت له قائلا ايوة فقال لى ايه هى؟ قلت له الموبايل قالى طيب ايه لونه فقلت له فضى فقال لى هو دة !!!
طبعا انا لم استطيع ان ارد او حتى اشكره لقد صمت لسانى عن الكلام ولكن بعدها قلت له اين وجدته فقال لى سلملى على بابا وتركنى.
لا أعلم ما الذى جعلنى أعاتب سيدنا بكلام غير لائق إطلاقاً بهذا القديس الطوباوى. ولكنى شعرت بعدها بالندم الشديد وذهبت الى المزار لاقدم الشكر والاعتزار.
حقا طوباك يا سيدنا انبا مينا يا سريع الندهة وصاحب المعجزات.

معجزة للقديس العظيم الأنبا مينا فى القداس الإلهى

" ولا تبت الى الغد ذبيحة عيد الفصح " (خروج25:34)
كتب مينا حشمت : أحباء القديس العظيم الأنبا مينا هذه المعجزة لم أقراها فى أى كتاب ولكن روتها لى إحدى قريباتى بكل دقة وأمانة وقد رأتها بنفسها، تقول : ذهبت لحضور القداس الإلهى فى إحدى كنائس قرى إيبارشية جرجا وكان وقتها سيدنا الأنبا مينا يرأس صلاة هذا القداس . وبعد إنتهاء القداس والمناولة وأثناء خروج الشعب نادت إحدى السيدات على الأب الكاهن وقالت له ان ابنها الصغير عندما تناول بالأمس أخرج قطعة الحمل (الجسد المقدس) من فمه ولم يرضى أن يأكلها فأخذتها ووضعتها فى لفافة من الأمس واليوم حين فتحت اللفافة وجدت قطعة القربان عبارة عن قطعة لحم ولا أستطيع أن آكلها ولا أعرف كيف أتصرف
فأخذ الأب الكاهن اللفافة وقدمها لسيدنا الأنبا مينا وحكى له المشكلة فغضب سيدنا جداً وأعلن لكل الشعب على الملأ غاضباً "يا جماعة محدش يبـَيت الحمل (الجسد المقدس) أبداً ولا يخلى طفل مش قادر يتناول أو لسة صغير إنه يتناول أبداً" وأمام هذه المشكلة وقف سيدنا صامتاً ثم رفع بصره لأعلى دقائق وبعدها أمر الكاهن والشمامسة بالخروج من الهيكل ودخل سيدنا الهيكل وأغلق وراه الباب وهنا لم يذهب الشعب الى بيوتهم بعد القداس بل إنتظروا حتى يروا ماذا يحدث ؟؟ !! وبعد اكثر من ثلاث ساعات من الصلوات الحارة فوجئ الشعب بخروج سيدنا من الهيكل وقدم اللفافة الى الكاهن الذى إندهش جداااا جدااااا عندما فتح اللفافة ووجد قطعة اللحم بنفس حجمها وشكلها قد رجعت حمل (قربان) مرة أخرى فإندهش الكاهن والشمامسة والشعب جميعاً.
وهنا صرخ سيدنا قائلاً "مجداً لله القادر على كل شيئ الذى يحول الخبز إلى حمل وجسد حقيقى قادر أن يحوله مرة أخرى الى خبز بقوة لاهوته . مجداً لله".

الأنبا مينا مطران جرجا والعذراء مريم يدبران شقه

الاسم : وجدي ارتين خير مرقس - جرجا

صدر قرار ازاله للمنزل الذي كنا نسكن فيه بشارع كنيسة السيده العذراء بجرجا وكانت امي ارملة وتسكن بمفردها في هذا المنزل القديم وكانت ذات محبة عميقه وكبيره جدا جدا للعذراء مريم ونظرا لظروفها الصحيه فقد كانت تعاني من روماتيزم في القدمين وكانت الكنيسه في نفس الشارع ولم يتركها قداس وحبها للعذراء مريم لا يوصف وعندما سمعت بقرار الازاله والهدم اخذت تبكي بكاء مريرا امام صورة السيده العذراء حتي انه لدرجة المحبة هذه ظهرت لها السيدة العذراء مريم الساعه الثالثه بعد منتصف الليل واهتز الدولاب بعنف وما بغرفة النوم فأستيقظت امي ورأت الحمامه البيضاء وقالت لها امي السلام لكي يا ام النور هل يرضيكي يا عذراء ان ابعد عنك واتركك واترك كنيستك وانت تعلمين ظروفي الصحيه وانا لم اطلب سوي ان اكون بجانبك ولم تطلب امي منها سوي هذا الطلب للرهبه ومنظر نور الحمامه الكبيره البيضاء ثم بعدها اختفت الحمامه واستبشرت امي خيرا وكنت انا طفل عمري 9 سنوات ثم جاءت لنا بعض زميلاتها والجيران يقولون لها انت منتظره لحين يسقط عليكما المنزل وكان وقتها توجد شقق كثيره بمنطقة شيخ العرب بجرجا وهي بعيده عن كنيسة العذراء وذهبت امي الي اعز الناس عليها في جرجا الانبا مينا مطران جرجا وتوابعها وكنا نتردد علي نيافته باستمرار لنطلب صلواته فذهبت مع امي الي نيافته بالمطرانيه وكانت الساعه الخامسه مساء ففتح لنا باب المطرانيه وكان مبتسما وحكت والدتي له المشكله وقالت له انا عاوزه اسكن جنب العذراء فسكت سيدنا قليلا ثم قال "لا تخافي يا بنتي هتبقي جنب العذراء" ثم ذهبنا الي المنزل ووجدنا من يطلب منا مغادرة المنزل لتنفيذ قرار الازاله واخذت امي تبكي امام صورة العذراء من الساعه الثانيه بعد منتصف الليل حتي الصباح الباكر وكانت قلقه ومتضايقه وذهبت الي نيافة الانبا مينا في الصباح نفسه الذي قال لها " نصيبك لسه قاعد وأن بكاءك من الساعه اثنين بالليل حتي الصباح كان عندي في المطرانيه يابنتي انا حاسس بك " ففوجئت امي وذهلت كيف حس الانبا مينا وعرف ببكائها وبهذه الرقه يتكلم وقال لها لا تخافي يا بنتي. وبعد اسبوع وقد نفذ صبر مالك العقار وامي كان عندها ايمان كبير بالسيده العذراء مريم والانبا مينا في حل هذه المشكله وجاءت احدي صديقات امي لتريها شقه بجوار كنيسة الملاك بجرجا وكانت حوالي الساعه السادسه مساء فذهبت معها وان كانت في قرارة نفسها غير مقتنعه ومؤمنة فقط بكلام سيدنا لها وفجاءة ينقطع التيار الكهربائي عن المنطقه كلها وقالت امي لصديقتها مش قلت لكم سيدنا قال لي سأسكن جنب العذراء وفي اليوم التالي ذهبت امي لسيدنا وقصت عليه ما حدث فقال لها " يابنتي انتي مستعجله ليه مش قلت لك هتسكني بجوار العذراء " ثم قال لها "روحي الان وانتي في طريقك هتلاقي الشقه في وجهك وربنا معاك" ثم نظر سيدنا الي امي فوجدها تفتح شنطتها حيث كان نيافته له مبلغ قال لها " يا بنتي الشنطه لم تنفتح الان " وفعلا حاولت انا وامي فتح سوستة الشنطه وقتها وبشده قال لها "يابنتي باقولك شنطتك مش هتتفتح الان ولا تحاولي انت الان في امس الحاجه لأي مبلغ وعندما تاخدي الشقه ربنا هيوسعها عليكي وبعدها سوف أخذ الحلاوه" وكان يضحك وبعد مغادرتنا للمطرانيه كانت هناك صديقه لأمي اخذت تنادي في الشارع يا ام وجدي ووقفت امي لتسمعها فقالت لها توجد عماره بجوار شارع العذراء تم تشطيبها ولا اعلم ان كان صاحبها سيقوم بتاجيرها ام لا فذهبنا الي صاحب العقار الجديد الذي قال " انا مش هلاقي احسن منكم " واعجبتنا الشقه وكتبنا العقد وشكرت ربنا والسيده العذاء وسيدنا الانبا مينا وذهبت امي لسيدنا كي تفرحه فقال لها "ارتحتي يا بنتي العذراء مرضيتش تبعدك عنها ربنا يفرح قلبك" وأخذت امي تذكر وتردد فضل السيده العذراء مريم والانبا مينا علي الشقه بركه صلاتهم مع الجميع آمين.

المطران بيقولك ما تخفشى

الاستاذ / جميل عزمى يوسف – مدرس ثانوى
منذ حوالى عشر سنوات تقريباً سافر أخى سمير (مهندس كهرباء) إلى الكويت وعمل فى إحدى الشركات وبعد مضى عام من عمله بالشركة أعلنت الشركة إفلاسها وقد أصاب أخى الحزن .. وبعد أيام قليلة قرأ أخى فى إحدى الصحف إعلاناً عن طلب مهندسين فى وزارة الكهرباء الكويتية .. وكان هذا الخبر بمثابة حلم لأخى رغم معرفته بأن المسابقة صعبة وأن هناك أعداد كبيرة سوف تتقدم للاشتراك فيها وأن فرصة النجاح بالتالى قليلة .. وفجأة جاء على ذهنه نيافة الحبر الجليل القديس الأنبا مينا وقد إختبرنا من قبل صلاته القوية المستجابة .. فإتصل بى فوراً من الكويت وقال لى إذهب بسرعة إلى سيدنا الانبا مينا وقل له أننى سوف أدخل مسابقة للتوظف فى وزارة الكهرباء ومحتاج صلاة نيافتك لأننى خائف جداً .. وفى جرجا ذهبت الى سيدنا بالمطرانية وذكرت له الموضوع وهنا وبأقصى سرعة رد علىّ سيدنا وقال : قول له المطران بيقولك ماتخفشى . واتصلت بأخى لأنقل إليه رد سيدنا .. ودخل أخى المسابقة ونجح بتفوق وإستلم العمل مهندس فى وزارة الكهرباء الكويتية وفرح جداً وفرحنا معه .

سلام الرب عليك أيها القديس العظيم الأنبا مينا حبيب الرب يسوع .. أذكرنا دائماً فى صلواتك .

الصليب الخشب

كان نيافة الأنبا مينا فى زيارة لأحد أبناءه فأعطاه صليب خشب كان قد أحضره من دير الملاك غبريال أبو خشبه وقد كان هذا الصليب قد جاء هدية فى يوم قضية له وهذه القضية صعبة جداً فأمسك سيدنا بالصليب من يد هذا الشخص وقال السلام لرئيس الملائكة غبريال فأنبعث نور من الصليب الخشب وهذه صورته:

أعطيني هدية في عيد ميلادك يا سيدنا

كتب أحد محبي القديس العظيم الأنبا مينا :

أنا من محبي القديس العظيم الانبا مينا مطران جرجا المتنيح . ولا أبالغ لو قلت بالعامية (أن لحم أكتافي من خير صلواته ودموعه من أجلي) .
كنت قد قرأت إحدى المعجزات (المعجزة السابقة : المطران بيقولك ماتخفشى) وقد كنت على وشك السفر لإحدى دول الخليج ولكن ما سمعته جعلني لا أنام الليل عن الأحوال الصعبة هناك .. لكن مع ظروف الحياة الصعبة هـنـا إضطررت للسفر
توجهت ومعي حقيبة سفري وتدور داخلي أفكار كثيرة جداً .. ياترى ما مصيري الذي ينتظرني هناك .
سمعت في الأيام الأولى لوصولي قصص وأحاديث تقشعر لها الأبدان ؟؟ عن ظروف العمل الصعبة وقلة وجودها أصلاً والحياة القاسية هناك والديون ... ألخ. وللأمانة وبحق من لا يأكل هناك من عرق جبينه .. يأكله الآخرون دون مبالغة !!
طوال اليوم وأنا في صلاة مستمرة ودموع لا أعرف كيف أنهيها ؟
وقد ذكّرت سيدنا بكلامه في هذه المعجزة (قوله المطران بيقولك ما تخافشي) ، وبصلاة سيدنا عملت لفترة بما لا يتناسب مع شهادتي ومؤهلاتي فشكرت سيدنا وقلت لنفسي شيء أفضل من لا شيء إلى أن جاء يوم 6 / 11 / 2010 ليلة عيد نياحة القديس العظيم الأنبا مينا فذهبت إلى الكنيسة هنا وأخذت أعاتب سيدنا بدموعي وأذكره بما قاله لصاحب المعجزة قبلاً وأن يقف معي وأجد عمل مناسب، فالعمل الحالي قاسي ودون جدوى إطلاقاً !! وقلت لسيدنا بلجاجة ودموع "الناس في عيد ميلادها بتستقبل الهدايا .. لكن أنا في عيد ميلادك السماوي عاوزك تديني هدية من إيدك .. صلي من أجلي أجد العمل المناسب" وبعد خروج الكنيسة وأمام مكتبة الصوتيات ( أجد صورة صغيرة للقديسان العظيمان الأنبا مينا مطران جرجا وأبونا القس عبد المسيح المقاري ) ملقاة على الأرض .. كــيـــف ذلك؟ لا أعلم إطلاقاً!

ولكن ما أعلمه جيداً أن الأنبا مينا يريد أن يطمئنني وفوراً ، فهو الشفيع سريع الندهة الذي لا ينسى أولاده أبداً.
وبعد يومين فقط .. وجدت عمل جيد ومناسب أو بمعنى أدق وجدت (هدية) من سيدنا الأنبا مينا في عيد ميلاده أرسلها لي رب المجد عندما تحنن عليّ بصلوات سريع الندهة القديس العظيم كلي الإحترام والتقدير الأنبا مينا مطران جرجا المتنيح. بركة صلواته المقدسة فلتكن مع جميعنا أمين .

شفاء من الشريان التاجى

لواء شرطة ن .م .ر \ القاهره

ن.م . ر .. كان يعانى من الشريان التاجى بالقلب وعندما كان بغرفة الانعاش بالمستشفى اتصلت بسيادته للإطمئنان عليه وإذ بالسيدة زوجته ترد فقالت لى : صلوا من أجله " فقلت لها : أنا الأن ذاهب لزيارة سيدنا الانبا مينا مطران جرجا وتلميذ أبونا عبد المسيح المقارى لنوال البركة وهاخليه يصلى من أجل سيادة اللواء وممكن يكلمه كمان "ففرحت جداً وقالت ياريت ، واتفقنا انه بعد ساعة اكون أنا وصلت الى الدير وحضرتها تكون وصلت لسيادة اللواء بالمستشفى ، وبالفعل طلبت الرقم فردت هى على فقلت لها إعطى التليفون للباشا . سيدنا هايكلمه الأن " وأعطيت التليفون لسيدنا وبدأ يكلم اللواء ويقول له " قوم روح إنت مافيكش حاجة " (ويشير بيده الأخرى) وقال له " أنا هابعت لك البابا كيرلس وأبونا عبد المسيح " وإذ بابونا بولا يقول له "وإنت يا سيدنا روح معاهم" فإبتسم سيدنا ، ويحكى سيادته ويقول حدث فى مساء هذه الليلة المقرر فيها عمل قسطرة للقلب أن دخل عليه الغرفة القديس العظيم البابا كيرلس السادس وهو يعرفه كويس والقديس العظيم أبونا عبد المسيح المقارى ورآه كثيراً فى الصور وقال الثالث رجل طويل وشيخ لم أشاهده من قبل لكن من الوصف هو سيدنا الأنبا مينا مطران جرجا . وقالوا لى وهم مبتسمين " أنت هاترجع بيتك ما عندكش حاجة خالص مافيش عمليات " .
وبعد دقائق دخلت إحدى الممرضات منفعلة لغرفة سيادة اللواء وهى تقول " يا باشا فيه ثلاثة لابسين أسود دخلوا دلوقت عند سيادتك ، وإنت عارف إنه ممنوع الزيارة نهائى ، أنا كدة هاخد جزاء " فهدأها سيادته وقال لها لا تخافى .
وفى الصباح حضر الأطباء ومنهم الدكتور عادل إمام طبيب القلب وغيره وذلك لعمل القسطرة فوجدوا كل الأجهزة لا تعمل فحاولوا كثيراً وتفشل كل المحاولات وأخيراً قاموا بعمل كونسلتو فوجدوا أن القلب والشريان التاجى فى حالة صحية 100 % ولا يحتاج الى لأى عمليات . أشكر ربنا على معجزاته معنا

بركة صلوات آبائنا القديسين الأنبا مينا مطران جرجا والبابا كيرلس السادس وأبونا عبد المسيح المقارى تكون معنا، ولربنا المجد الدائم آمين.

من الذى همس فى أذنى فى المترو؟

الاسم أ . م . ن موظف هليوبوليس – مصرالجديدة
عشت فى مدينة جرجا حتى عام 1983 وحدثت وقتها مشاكل مع عائلتى فنصحنى سيدنا الأنبا مينا بان اسافر الى بنى سويف بعيدا عن العائلة ومشاكلها ومن وقتها لم أرى سيدنا الأنبا مينا . وبعد أن استمعت الى نصيحة سيدنا وكانت سليمة 100% بدأت حياة جديدة فى مكان جديد لكن كانت مشاكل الأسرة تلاحقنى !!
وفى عام 2006 كنت أستقل مترو الأنفاق وكان يجلس أمامى شاب لا يتعدى عمره 25 سنة وكنت مازلت أفكر فى مشاكل اسرتى وعندما هممت للنزول من المترو لقرب وصولى المحطة التى اريدها وجدت الشاب الذى أمامى يستوقفنى ويقول لى لحظة ثم يهمس فى أذنى قائلاً : إنت من جرجا ومن أبناء الأنبا مينا .. هو يتتبع خطواتك ويعرف أخبارك !! وهو يقول لك خليك عـِدل وإمشى دغرى !!

أما انا فكنت فى ذهول مما سمعته ووصلت المحطة ونزلت من مترو الأنفاق لا اعرف كيف نزلت لأن الذهول قد ملأ ذهنى وفكرى لدرجة كنت اسأل نفسى هل أنا فى حلم أم على أرض الواقع ؟! فأنا فى الشارع أمشى .. ثم أخذت اتحدث مع نفسى من يكون هذا الشاب الذى همس فى أذنى كى يحدثنى عن الأنبا مينا ويعرف سلوكى ثم يكلمنى بأن سيدنا الانبا مينا يعرف أخبارى ويتتبع خطواتى وعلىّ أن أمشى دغرى !!!
وكنت قد اشتريت من قبل كتاب عن الانبا مينا صدر بمناسبة ذكرى نياحته فأخذت اتصفحه فى منزلى وكلى ذهول مما حدث فإذ بى أجد صورة لسيدنا الأنبا مينا قبل دخوله الدير وكان يرتدى بدلة وكرافتة ولما تأملتها جيداً وجدت أن هذه الصورة
هى للشخص الذى كلمنى فى المترو تماماً !

شفاء من أورام سرطانية

السيدة / أم سامى فؤاد رميس - جرجا

لقد قال الطب كلمته بانها تعانى من أورام سرطانية  فذهبت هى واقاربها الى سيدنا الانبا مينا مطران جرجا وقصوا عليه ما حدث فقال سيدنا " معندكيش حاجة خالص وهتخفى "وصلى لها صلاة طويلة ورسمها بعلامة الصليب ، فخلعت إسورة ذهب من يدها واعطتها لنيافته قائلة هذا ثمن الكشف يا سيدنا فابتسم سيدنا وقال لها " أنتى هتخفى معندكيش حاجة " وبالفعل هذا ما اكدته التحاليل والفحوص الطبية.

زيارة الى السماء

"ما لم تر عين و لم تسمع اذن و لم يخطر على بال انسان ما اعده الله للذين يحبونه " (1 كو 2 :9 )
سمح الله لحبيبة الأنبا مينا ان يرى ما فى السماء. حيث عجز على أن يجد فى مفردات اللغة اسلوب تعبير أو كلمات تصف بها السماء مثلما قال بولس الرسول ما لم ترى عين، فقال نيافتة فى ايجاز :
"تعجبت لما زرت السماء فوجدت فيها اشخاصآ لم اكن احلم انهم يدخلونها وزرت جهنم وتعجبت لما رايت اشخاصآ فيها لم اكن احلم فى الأرض انهم يدخلونها"
أى ان نيافتة لما لة من داله عميقة وقوية عند ابية السماوى وقد طلب منه أن يزور السماء ويرى من فيها وقد وجد فى المكانين من الاشخاص ما لم يكن يتوقعة حيث توقع أن يرى العكس ولكن الحقيقة هى هى عياناً جهاراً.
فهناك من الناس من يتصنعون الشر والفساد لينالوا ذم الناس ولكن امام الله فاحص القلوب والكلى هم غير ذلك. وهناك من البشر من يتصنع القداسة والتقوى فى رياء لينالوا مديح الناس ولكن امام الله هم غير ذلك .
حيث رأى فى السماء المقدس عباس الغالى قديس بهجورة فى رتبة ملاك. وعباس الغالى تنيح فى 7 أكتوبر 1994. فغالبآ كانت زيارة الأنبا مينا الى السماء فى التسعينات بعد هذا التاريخ.

ها اشحت لك عمر

يقول الأستاذ / موريس مقار ... الخادم بدير الملاك بجرجا :
أنا عايش حاليآ فى عمر غير عمرى الذى انتهى منذ أن اصبت بجلطة حادة فى المخ وقد أجمع الأطباء على أن نهايتى وشيكة ..
ولكن نيافة الأنبا مينا أخذنى بالعربة الخاصة بة للعلاج بالقاهرة وأنا بين الحياة والموت أنازع واذ نيافته يضمنى ويغطينى بشاله ويصلى صلاة طويلة ثم يأمرنى وأنا غير متيقظ بفتح فمى وينفخ فى فمى ثلاث مرات ويطلب منى أن أنام. وقبل أن تصل العربة بنى سويف كنت قد اصبحت بصحة جيدة وأتعدل لسانى وعدت كما كنت طبيعى لدرجة اننى طلبت من سيدنا أن نرجع مرة أخرى فلا داعى للأطباء ولكن نيافته أصر على أن يطمئن .
وفى القاهرة وبعد الفحوصات والتحاليل والأشعة ينكر الطبيب الاستاذ وجود أى اصابة أو جلطة أو مرض أو أى أثر لأى شئ .
ويضيف الأستاذ موريس عندئذ قدمت مطانية لسيدنا شكرآ ولكن نيافته قال :
" اشكر الله أولآ فأنى لم افعل شيئآ أنا شحت لك عمر من عند ربنا وربنا سمح ووافق واستجاب واعطاة لك " ويضيف سيادتة قائلآ : " يعنى أنا اعيش الآن أيام اضافية هبة من الله بشفاعة قديسه الأنبا مينا " .

ها اشحت لك ولد

الاستاذ : ى . ن . أ شارع السجل المدنى بجرجا :

توجهت الى قداسه الأنبا مينا بالمطرانية بجرجا وقلت له يا سيدنا معى أربع بنات وعاوز ولد حيث كانت زوجتى حامل فى شهرها الاول فقال لى نيافته ساصلى لك الليلة وبكره ها اقولك .

وتوجهت لنيافته فى اليوم التالى مساءآ وقلت لة ايوه يا سيدنا صليت لى فرد نيافتة علّى مش هاقول لك ولما ألحيت على نيافته قام واخذ يتمشى فى الصالة بالمطرانية ودخل الحجرة ثانية ولما ألحيت علية ان يجبنى . قال لى : "سأشحت لك ولد بس مش المرة دية" .
وكان مناسب عيد ظهور العذراء مريم بشبرا بالقاهرة فتوجهت الى الكنيسة بأرض بابا دبلو بشبرا وحضرت الليلة حتى الصباح وكتبت ورقة وضعتهاعلى المذبح لكى يعين الرب زوجتى وهى فى الشهر الرابع فجائنى صوت يقول لى لازم تسمى مريم وفعلآ ربنا اعطانى مريم وقررت زوجتى ان تكتفى بذلك .. وبعد خمس سنوات شاهدت فى حلم السيدة العذراء قد اعطتنى غصن زيتون ولم أعرف معنى ذلك .
وبعد ثلاثة شهور شاهدت فى حلم عند الفجر البابا كيرلس فصحوت من نومى وقلت هذة بشارة مفرحة.
وتصادف فى هذا اليوم ميعاد زوجتى مع طبيب النساء والولادة لتنظيم الدورة الشهرية وقد فاجأنا الطبيب بأن زوجتى حامل فى ثلاثة شهور والمولود "ولد" وقال لزوجتى مبروك ثم توجهنا الى طبيب آخر للتأكد من ذلك فأكد ذلك واكد فرحتنا وكلام نيافة الأنبا مينا .
وتمت الولادة يوم 9 مارس 1996 عيد نياحة البابا كيرلس السادس الذى رأيتة فى المنام وقلت انها بشارة مفرحة وقد أسميت الولد "كيرلس" .

الرشمة الثانية

يحكى لنا الاخ موريس مقار شكر الله من جرجا انه كان قد طلب من سيدنا الانبا مينا رسامة ابنه جورج شماس وفى يوم الرسامة وبعد القداس كان شارد الذهن يفكر فيما كان قد سبق ووعد به مثلث الرحمات المتنيح الانبا بموا مؤسس دير الشهيد العظيم مارجرجس بالخطاطبة ولكنه لم يحدث قبل نياحته ولكنه فوجىء بالانبا مينا يناديه فى حضور ابونا بولا تلميذ سيدنا ويقول له " الانبا بموا اخذ الرشمة الثانية " فتعجب الحاضرون ومجدوا ربنا فى قديسيه.
بركة صلاة وشفاعة الانبا مينا والانبا بموا فلتشملنا جميعا امين.

ازى صحة المرحوم فوزى؟

جاءت مكالمة لسيدنا ورد ابونا بولا وعلم ان المقدس فوزى تعبان جدا ونقلوه مركز الحياة فاعطى السماعة لسيدنا وقال له حبيبك المقدس فوزى تعبان قوى يا سيدنا وعايزك تدعيله بالشفاء فامسك سيدنا سماعة التليفون وقال الو ايوة ازى صحة المرحوم فوزى ؟ فعلمنا ان المقدس فوزى لن يعيش وهذا ما حدث بعد 10 ايام.

وقعت فى قرعتى يا قصير

ايمن مفيد من المقريبن لسيدنا يقول ان سيدنا قد ذكر له هذا الموقف الطريف قائلا :

انه كان من عادة الرهبان فى الاديرة حمل اجساد ( رفات ) القديسين فى اعيادهم ويزفونهم بالالحان والتماجيد داخل كنيسة الانبا مقار بالدير ( كنيسة الرهبان ) وجاء على نيافته الدور فى حمل رفات القديس يحنس القصير فقال فى داخلة : ( وقعت فى قرعتى ياقصير ) فبدات الرفات تشعل فى يديه حتى انها ثقلت جدا فاستسمح نيافته القديس يحنس القصير فى داخلة طالبا شفاعته فبدا يخف الوزن واستطاع بعد ذلك ان يكمل الدورة برفات القديس فى الكنيسة بركة صلاة الانبا مينا تكون معنا ولربنا المجد الدائم. امين

وانتهى الموضوع بسلام

الاستاذ / ا . ا . ح مصرفى ببنك مصر
اعمل بالبنك وفى 14 ديسمبر 1977 قمت بصرف مبلغ 600 جنية لاحد عملاء البنك المدينين بالتجاوز على اقصى رصيد للمديونيه بدون قصد وقد ارتفعت بذلك مديونيه هذا العميل عن الحد الاقصى المصرح به.
وشاء القدر وتعثر العميل عن السداد وقام البنك برفع قضايا ضدة استمرت حتى عام 2006 ولم يقم العميل بسداد ماعليه وقد تضاعفت المديونيه علية وتم احاله الموضوع للشئون القانونية بالبنك للتحقيق معى فى هذة المخالفة وقبل التحقيق الذى تم فى اول يوليو 2006 بالمركز الرئيسى فى القاهرة طلبت شفاعة سيدنا الانبا مينا مطران جرجا الذى احتفظ دائما بصورة له فى جيبى.
وبعدها حضرت مزارة فى جرجا واخذت بركة من جسدة الطاهر وطلبت شفاعته وان يقف معى فى هذا الموضوع. وبعدها باسبوع تقريبا وصلنى خطاب من ادارة البنك العليا بانتهاء الموضوع ولفت نظرى.

فى قداس عيد القيامة 1995

صورة من قداس عيد القيامة 1995 - صلبان ظاهرة بوضوح:

معجزة ستغير حياتك

الشماس هـ . م مات وعاد للحياة، رآى الملكوت والظلمة الخارجية واعطاه السيد المسيح رسائل عن الطريق للحياة الأبدية و رسالة سلمها للبابا شنودة عن الضيقة التى ستحل بالكنيسة.

شاهد تسجيلات الفيديو

الضيقة العظيمة

يتحدث الشماس المكرس هانى منير عن رسالة السيد المسيح لشعبه وعن الرؤى التى سمح له الرب برؤيتها عن الضيقة العظيمة التى بدأت فى مصر ضد الأقباط و الكنيسة، ومتى سيمسح الله للضيقة أن تنتهى؟

شاهد الفيديو

مقتطفات من رسالة السيد المسيح للبابا شنودة قبل نياحته عن الضيقة التى ستمر بها الكنيسة

قصة توبة عجيبة

من يصدق أن هذا الشاب الذى يبتسم ذاهب إلى المشنقة؟
ماذا قالت له العذراء فغيرت الحكم الصادر عليه من 3 سنوات إلى الإعدام؟

اقرأ قصته

رجاء محبة

إذا حدثت معك معجزة أرسلها لنا مع اثباتات المعجزة كصور او تقارير طبية (إن وجدت) لنقوم بنشرها.

ارسل معجزة